الجمعة، 4 يناير، 2013

القراء هي من اهم الأشياء التي ساعدتني في تعلم اللغة الانجليزية



إجادتي للغة كالقراءة . بدأت بقراءة قصص اليافعين ، ثم روايات التشويق
الأمريكية ذات اللغة السهلة والمصطلحات الدارجة كروايات جيمس باترسون
وسيدني شيلدون ، إلى الكلاسيكيات غير المختصرة . الآن لم تعد اللغة عائقا
أمامي لقراءة أي كتاب أريد .

عندما أفكر الآن بمشواري في تعلم الإنجليزية ، أكاد أجزم أن المستوى الجيد
الذي وصلت له الآن ليس بسبب الإرادة والجهد بقدر ما هو بسبب المتعة التي
كنت اشعر بها وأنا اتعلم . كان الأمر كله بالنسبة لي ممتعا جدا . أشبه
بهواية محببة للغاية . لم اشعر يوما بتعب أوإحباط أويأس لأني لم اشعر يوما
أنه أمر يستدعي أن اشعر بالتعب والاحباط واليأس بشأنه . كنت سعيدة ،
ومستمتعة ، وكفى .

حاليا ، فإن اتقان اللغة آتى أكله بشكل لم اتوقعه . لقد فتح لي العديد من
المجالات و وفر لي فرصا شتى مهنيا ، ترفيهيا ، واجتماعيا . أريد أن أكرر
التجربة مع لغة ثانية . ولذلك اتتبع الكتب التي تحكي مشوار أصحابها في
تعلم اللغات ، ولذلك كتبت هذا الموضوع منذ البداية .. أحاول ان اشجع نفسي
واذكّرها أن بإمكاني ان اعيش رحلة ممتعة أخرى ، مع لغة أخرى ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق